• ×
  • تسجيل

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 اخر تحديث : 24-12-17

قائمة

أكثر من موضوع - (أوله قصاصات) - الجزيرة عدد 15844 - تاريخ 05/05/1437هـ

 0  0  400
http://www.al-jazirah.com/2016/20160214/rj2.htm


قصاصات

ابتليت بقص وجمع القصاصات والصفحات من الصحف والمجلات التي أطلع عليها، بل ومن الكتب (أحيانا) وهذا ليس قصاً بل تصويرا.

وأجمع تلك القصاصات بعد فهرستها في (كراتين موز) خاوية أي خالية فاضية، تجمّع عندي منها العشرات وملأت بيتي ومكتبتي.

الأخطاء اللغوية

وما يتعلق منها بالأخطاء اللغوية والنحوية التي أجدها وضعتها في ملف خاص، وذكرت بعضها في مقالة لي نشرت في هذه الجريدة في أحد أعدادها السابقة، ثم انشغلت وعدلت عن نشر بقيتها، لأن تلك الأخطاء مستمرة، كالسيل الجارف، (لا يصلح العطار ما أفسد الدهر)، بل لم أر أحداً اهتم بما كتبت وما أكتب عنها وعن غيرها، أنا وغيري.

الشيخ محمد بن ناصر العبودي

وكان صاحب المعالي الشيخ محمد جزاه الله خيراً اقترح عليّ إعداد كتيّب بما تضمه تلك الأخطاء، واقترح عليّ عنوانه (مطالعات وتصويبات)، ولكن الأخ (الوقت) لم يسمح بعدُ بذلك.

كل من لاقيت يشكو (وقته) ليت شعري هذه الدنيا لمن؟

وكنت سأضيف للعنوان (وملحوظات واقتراحات)

وكنت أطلع على كثير من صحفنا المحلية -وأحيانا غيرها- ثم تسلط الوقت (والدريهمات) (القريشات) (المصاري) فاكتفيت باثنتين تصلان لمنزلي كل صباح.. الجزيرة التي كنت من مؤسسيها وأعضائها وكتابها، ثم (دارت الأيام) وطرأت ظروف قاهرة (كيرو انفيلوبز) اضطرتني لبيع أسهمي وعضويتي فيها.. والشرق (الدمامية) التي تنشر أخباراً وطرائف وفوائد قد لا تنشرها غيرها. ولأن صفحاتها قليلة (ما قلّ وكفى خير مما كثر وألهى) و (العبرة بالكيف لا بالكم).

مصير ما في تلك الكراتين

وسأترك ما في تلك الكراتين لوقتها الذي قد يطول، وقد لا يأتي!!

وسأستعرض فيها يلي بعض تلك القصاصات (الحديثة) التي لم (تتكرتن) بعد، أي لم توضع في كراتين.. وأهمها (باختصار شديد):

- عن النماص (الجميلة)

- ما يفعله المتنزهون في حايل وغيرها

- ترتيب لغات العالم

- طرائف التعدد

- الجمرية (قرص الجمر)

- حب الخشوم (صورة) (ما لك إلا خشمك ولو أعوج)

- دعاء البنت التي تريد الزواج

- زراعة الطلح والأرطى في حايل والرس

- عسل الباحة وغيرها

- المجلس البلدي المصري (قصيدة)

- الحظ.. سؤال من أديب

- مقال خالد السيف الغريب في الشرق

- مقال عبدالملك بن محمد بن قاسم يوم دخل الكعبة

- مقال د. خالص جلبي عن (كندا)

- مقالاتي: عن يوم الجمعة/ اذكروا آباءكم/ ابن وبنت/ الثنائي النشيط/ قصيدة ثلاث/ المفطح/ مقالات عن رحلاتي.

- ناقلوا التتن أيام زمان.. صور سياراتهم

- مقال د. نوف بنت محمد الزير نصيحة للعرائس

- مقالا د. فوزية البكر عن الطلاق

- قصيدة أقلب كتبا طالما قد جمعتها

- مقالات الشيخ د. محمد بن فهد بن عبدالعزيز الفريح

- مصنع لتعبئة مياه زمزم مغشوشة

- توأم يسبب الحيرة

- الهدهد يستريح (صورة)

- منتجع (المَلْفَى) في عنيزة (بعنيزة)

- يا ما حلالات يا المَلْفَي (وبس)

- كرسي درج في مؤسسة خالد بن عبدالله الحمدان

- كلمات تتشابه إذا لم (تشكّل) وهذه إحداها

- سيارة الأجرة (كريم)

- الصينيون يأكلون في مطعم معلق

- متسابق يحلق في الهواء

- البرازيل و(الشوكولاتة)

- عن القهوة

- مرض السكري يبتر 3000 قدم في المملكة

- كويكب يمر قرب الأرض

- جدار بين ليبيا وتونس. الشرق 23/9/1436هـ

- عن ستيف جوبز

- فاكهة الملوك (المنقا) في صبيا

- جدول تواريخ صناعة النِفْط

- عن مترو الرياض

- صور بعض السيارات القديمة

- مقالات د. فوزية البكر

- مقالات الأستاذة: هالة بنت ...... القحطاني

- كتاب حديث عن اللحية

- منتجع (أثلب) الصحراوي في العلا

- وصول 34 شحنة من المواشي (لأجل عيون المفاطيح)

- صورة زحام سيارات في فرنسا

- الملوك أصحاب أطول فترة حكم

إلى آخره..

طرفة: كان دهان يدهن غرفة بالدهان (البوية) فانتهى الدهان قبل أن يدهن الغرفة كلها، فكتب في الجدار بالدهان (إلى آخره).

ندوة (ورشة)

في الندوة التي أقامتها وزارة الزراعة قبل أيام، وضمت (إضافة إلى وزيرها) بعض نواب بعض الوزارات ومسئولين ومهتمين، عقدت في مقر المؤسسة العامة لصوامع الغلال ومطاحن الدقيق (مؤسسة الحبوب) وعنوان الورشة الحد من الفاقد والهدر في الغذاء.

ملحوظة

ولاحظت في العنوان كلمة (فاقد) ويقصدون بها الفقد بدون ألف، فهذه الألف ملقوفة حشرت نفسها هنا، وتذكرت ما يكتب في بعض الجهات الحكومية (بدل فاقد) ويقصدون بدل مفقود.

وقد أشرت إلى هذا الخطأ في إحدى مداخلاتي، فلم يهتم أحد ولم يعلق أحد.

لم ينشر شيء

لم ينشر شيء عن هذه الندوة (الورشة) لا قبل انعقادها ولا بعده حسب اطلاعي المحدود.

أنا (وهو أنا) لو لم يشترك ابني د. عبدالله ببحث فيها لما علمت عنها، وقد استمرت من التاسعة صباحا حتى العصر.

مخالفات اجتماعية

- عدم إفشاء السلام، وعدم الرد إلا (بطرف اللسان) أحيانا، وهذا مخالف للحديث (ألا أخبركم بشيء إذا فعلتموه تحاببتم: أفشوا السلام بينكم).

- الجار -غالبا- لا يعرف جاره، وخاصة في المدن.

- البحلقة.. الشفاحة اللقافة أي النظر إلى الآخرين بدون سبب.

- السلام على كل شخص في المجلس المكتظ بالناس بل ومعانقتهم وأسوؤه حب الخشوم، وبعضهم يمد يده ولا ينظر للمسلَّم عليه، وأعرف صديقا يمسك بيد المسلِّم حتى ينظر إليه فيطلق سراحه، وفي بعض مناطق المملكة يقول القادم (السلام نظر) أو (السلام تحية) ويجلس حيث انتهى به المجلس، وبدأ بعض الناس يلقي السلام ثم يجلس، ومنهم الأستاذ محمد العليق وكاتب هذه السطور.

- رمي المخلفات كيفما اتفق، في الشوارع والطرق والحدائق والروضات والمتنزهات، وفي البر بل والبحر.

- الجدال والمشاحنات لأتفه الأسباب مما يؤدي إلى حوادث ومضاربات بل وجرائم.

ولنتذكر الأخبار التي تنشر عن الجرائم وأنها بسبب خلاف بينهما، ولم يكن أحدهما حليما يمنع وقوع الجريمة.

- الغضب الغضب، ومخالفات أخرى كثيرة تركتها خشية الإطالة.

مخالفات من قائدي المركبات

- عدم استعمال إشارات سياراتهم

- التقدم على إشارة المرور

- تجاوزها.. (وهذه جريمة) لما تسببه

- الأنوار العالية

- البواري المزعجة

- السرعة والتهو

- عكس السير

- الانشغال عن القيادة بتصليح المرزام وأكل الفصفص (الفسفس) والالتفات عند الحديث مع جاره.

مخالفات في المساجد

- تكويم الأحذية في أبواب المساجد.. رغم وجود رفوف ودواليب مخصصة لها، وهذه خاصة سيئة نختص بها!!

- عدم تنبيه المصلين لهذا من قبل الأئمة.

- رفع الصوت بالقراءة من قبل هؤلاء الأئمة مما يمنع الخشوع ويؤذي عباد الله المصلين والمجاورين.

- إحداث أصوات منكرة كـ(التمخط) ونحوه.

- عدم التخمير عند العطاس.

- عدم قفل الفم عند التثاؤب.

- إلصاق القدم بالقدم والجسم بالجسم مما يؤذي ويمنع الخشوع، ويتسبب في هذا الأئمة الذين يأمرون المصلين بقولهم (تراصوا) وليتهم يبدلونها بـ(تقاربوا).

الوسواس

نصح أحد الوعاظ المصلين بالنظر في مواضع سجودهم، فذلك أدعى لطرد الوسواس.

ومن الوسواس المحمود -إن كان في الوسواس محمودا- وضع الغترة أو الشماغ أو سجادة صغيرة في مكان السجود، ويرجعون السبب في هذا إلى:

أ*- عدم السجود على سجادة حمراء.

ب*- قد يكون مر على هذا المكان من فمه غير نظيف.

ت*- أو قدمه كذلك

ث*- ربما يعطس جاره القريب أو البعيد ولا يخمّر فينتشر الرذاذ على موضع سجوده.

ج*- قد تكون الفرشة غير نظيفة أي فيها تراب وغبار يتطاير صعودا إلى فم الساجد وأنفه وعينيه وخاصة في السجود الطويل.

من سيئات اللون الأحمر

وفي رأيي أن اللون الأحمر لا ينبغي أن يكون في المساجد لعدة أمور.. منها.. أنه:

- لون الشيوعيين

- لون الليالي الحمراء

- لون الدم (1)

- لون الدم (2)

- لون يوم الحَب (بفتح الحاء).. الخ

وجزى الله من أبدل فرشة الحرم الحمراء بهذه الجميلة المريحة للعينين.

مخالفات الخطباء

عدم تنبيه متخطي الرقاب إلى خطئهم، بل أمرهم بالجلوس، تطويل الخطبة، عدم اختيار الموضوعات الجيدة المفيدة.. الخ
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:06 صباحًا الثلاثاء 13 نوفمبر 2018.