• ×
  • تسجيل

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 اخر تحديث : 24-12-17

قائمة

أكثر من موضوع - (أوله إلى أخي م. السحيباني) - الجزيرة عدد 11329 - تاريخ 09/08/1424

 0  0  333
http://www.al-jazirah.com/2003/20031005/rj4.htm


إلى أخي م. السحيباني:
أشكرك يا أخي على ثنائك واعجابك بما أكتب، ولعلك استسمنت ذا ورم، كما يقولون، وأرجو أن أزورك في البدائع عن طريق قبة - سامودة أو سامودة - قبة الذي أرجو أن «تصرصر» فيه معدات الوزارة قريباً كما أرجو لأهالي وادي الدواسر أن يذهبوا للحج والعمرة مع الطريق المختصر الذي ينتظرونه منذ سنوات بينهم وبين رنية..
كلور حبيبي جاف
قرأت هذه العبارة في برميل فارغ لمادة صحية، فجعلت أقلبها يميناً وشمالاً وفوق وتحت «حبيبي جاف» عجيبة.. أخيراً أدركت أنه لا علاقة لها بالحب والغرام والهيام وأنها بضم الحاء لا بفتحها وقد خانهم التعبير والمفروض أن يقولوا «حُبَيْبَات» ومثله الذي قال «رجع بخفي حنين» ففتح الحاء.
الشيخ والكبري
شيخ محبوب في أحاديثه الإذاعية والتلفزيونية، يتحدث ببساطة وطلاقة ومن البيئة، سمعته مرة يتكلم عن المسافر ويقول إذا استراح تحت «كبري» ولم أرتح لذلك التعبير ف«الجسر» كلمة عربية سهلة جميلة وهي أفضل ألف مرة من هذه الكلمة الأجنبية المستوردة البشعة، وإذا لم تنقط الياء أصبحت أفعى خطيرة مؤذية كتسريحة بعض مذيعي التلفزيون «أقصد صفصفة غترهم».
الشيخ والمنبتّ
وسمعت شيخاً آخر يقول إن المتبتل لا أرضاً قطع... الخ والذي أحفظه أن ذلك هو «المنبتّ» بتشديد التاء وليس المتبتل ولكل جواد كبوة.
يموت في البحر
لي صديق يحب البحر كثيراً - كأنه سمكة فيه قال لي إنه يموت في البحر فقلت له «الله يكفيك شره» فهو عدو، رغم أنه ممتع وجميل ومؤنس، صوته، منظره، سمكه، السباحة فيه، تلطيف الجو، منع الغبار... الخ عسى الله يجيب لنا بحر في الرياض.. وتذكرت هذه النكتة..
زوجان جديدان ركبا في حنطور «عربة يجرها بغل» فجعل كل منهما يقول لصاحبه «أموت فيك» فأوقف سائق الحنطور حنطوره وقال لهما: أعطياني الأجرة قبل أن تموتا معاً.
القيادة فن وذوق وأخلاق، القيادة فن وذوق وأخلاق، القيادة فن وذوق وأخلاق.
الدعايات الجوفاء
المفروض أن تكون هناك جهة تشرف على الاعلانات التجارية وتمنع السيئ منها في التلفاز والشوارع والطرق.. مثل: حطم قيودك وانطلق ولما تصك تبقى تفك ولما تمز تبقى ألز وأضرابها..
هل «المحسن» من أسماء الله؟
لم أجده في «أسماء الله الحسنى» والسؤال لعلمائنا الأفاضل..
الأسئلة الإذاعية العجيبة
قال رسول الله صلى الله عليه سلم: «إنما أهلك من كان قبلكم كثرة سؤالهم واختلافهم على أنبيائهم» أو كما قال عليه السلام.. وتأتي في الإذاعة وغيرها أسئلة ثانوية لا قيمة لها، ولا فائدة منها، وأخشى أن يكون سائلوها يريدون مجرد المشاركة وظهور أسمائهم وأصواتهم في الإذاعة.
ميم الجمع للمفرد
يصر الكثيرون في المقابلات الإذاعية والتلفزيونية والصحفية على استعمال ميم الجمع للمفرد، وهذا وضع شاذ لا ينبغي الاستمرار فيه وسمعت «أحدهم» يخاطب الجنس اللطيف المفرد، بميم الجمع، كأنه يتحرّج من نطق تاء التأنيث حرام.. أو عيب لا أدري..
بنشر السعادة
أشاهد كثيراً من الجمل الغربية والأوصاف العجيبة مثل:
بنشر السعادة ، مكتبة بحر العرب، مؤسسة كرب، مؤسسة هديل الرياض، مؤسسة قبب الرياض، وغيرها الكثير الكثير، وأذكر أن أخي حمد القاضي كتب عن ذلك وكتب غيره.
المقال القادم
الرحلة الثانية إلى كازاخستان فلا تنتظروه!!
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:27 صباحًا الثلاثاء 13 نوفمبر 2018.